انتهاكات مستمرة ضد الصحافة اليمنية  


رغم المناشدات والمطالبات المستمر بالتوقف عن استهداف الصحفيين ومصادرة حرية الرأي والتعبير ، إلا أن أطراف الصراع في اليمن لاتزال تمارس أنواع الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية من قتل واختطاف وتعذيب وتهديد .


فمنذ بداية العام 2015 سجل مرصد الحريات الإعلامية 875 حالة انتهاك ضد صحفيين ومؤسسات اعلامية ، منها 32 حالة قتل صحفي وناشط اعلامي ،كما تم اختطاف العديد من الصحفيين ومورست ضدهم أبشع انوأع التعذيب، وشرد أكثر من 400 صحفي من مناطقهم إلى مناطق آمنة داخل اليمن وخارجها . 


حيث لازالت جماعة الحوثي تتصدر قائمة الانتهاكات ضد الحريات الاعلامية وترفض الافراج عن 15 صحفي في سجونها مر على البعض منهم 4 أعوام ، وهم وحيد الصوفي ، عبد الخالق عمران ،توفيق المنصوري ،حارث حميد ، هشام طرموم ، هشام اليوسفي ، أكرم الوليدي ، عصام بلغيث ، حسن عناب ،هيثم الشهاب ،صلاح القاعدي ، نادر الصلاحي ، عباد الجرادي ، عمار الاحمدي ، عيسى عباد ، مورست ضدهم أبشع أنواع التعذيب الجسدي والنفسي و اخفاء قسري وضرب وسجن انفرادي .


الصحفي وحيد الصوفي يعتبر من أقدم الصحفيين المختطفيين في سجون الحوثي منذ ابريل 2015 ولايعرف عنة أي معلومات منذ اختطافة من منطقة التحرير بالعاصمة صنعاء .


الصحفي عبد الخالق عمران ،توفيق المنصوري ،حارث حميد ، هشام طرموم ، هشام اليوسفي ، أكرم الوليدي ، عصام بلغيث ، حسن عناب ،وهيثم الشهاب ، اختطفهم مسلحون تابعون لجماعة الحوثي في 9 من يونيو 2015 من فندق قصر الاحلام اثناء ممارستهم لعملهم واقتيادهم الى سجن الاحمر ومنطقة الثورة وسجن هبر واخيرا بسجن الامن السياسي تعرضوا للاخفاء القسري وللتعذيب ومنع اسرهم من زيارتهم .


الصحفي صلاح القاعدي اختطفته مسلحون حوثيين من منطقة السنينة التي يسكن فيها في ونقلة الي سجن الأمن السياسي ، وتعرض للتعذيب الشديد ولم يعد يستطيع الحركة من شدة التعذيب .


الصحفي نادر الصلاحي اختطفة الحوثيين في 15 /6 / 2016 من جامعة صنعاء بعد أن عزمة زميل للمطعم جاء طقم تابع للحوثيين واخذوه معهم وبعد ثلاثه اشهر تم اعتقال أحد اصدقائه ومن الصدفه وجده في سجن الامن السياسي. بصنعاء . وهو في حاله حرجه . واتهمتة جماعه الحوثي بالتخابر مع منظمات خارجية .


الصحفي الرياضي عبادي الجرادي اختطفته جماعة الحوثي في 28 من يونيو الماضي ، اثنا ممارستة لعملة والتجهيز لانطلاق المخيم الصيفي الرياضي السنوي الذي يقيمة نادي وحدة صنعاء ، وايداعة سجن الأمن السياسي بصنعاء وترفض الافراج عنة .


الصحفي عمار الاحمدي اختطفة الحوثبين من مدينة الحديدة في شهر نوفمبر 2015 وتم نقلة الي سجن القلعة بالمدينة ثم تم تحويلة الى سجن حنيش الذي يقع داخل معسكر الأمن المركزي.


المصور الصحفي عيسى عباد اختطفه مسلحون تابعون لجماعة الحوثي في 23 يوليو 2018 بمنقطة الراهدة ونقلة لسجن مدينه الصالح جنوب مدينة تعز ، اثناء توجهه إلى مدينة عدن ومن ثم إلى لبنان للتصوير باحد البرامج على قناة mbc ، وترفض الافراج عنة .


محمد المقري اختطفتة تنظيم القاعدة بمحافظة حضرموت في سبتمبر 2015 ، أثناء تغطيتة للمسيرة الرافضة لحكم تنظيم القاعدة بحضرموت ، وبعد تحرير المحافظة وفرار مسلحي تنظيم القاعدة قامت بإخفاء الصحفي ولايعرف عنة أي معلومات .